إسلام

Edit-clear.svg مقالة خاصها تّقاد. هاد لمقالة مرونة شوية، خاصّها تّقاد ؤ تزيد تّنضّم.
Information icon4.svg مقالة كاتبدل دابا.

هاد لمقالة را خدام عليها شي واحد دابا، يلا بغيتي تبدّل فيها شوف ليسطوريك و نسّق مع لمحررين لّي خدامين عليها باش ما يوقعش مشكل ف تّحرير. يلا ما كان تا واحد خدّام عليها زوّل عافاك هاد لقالب.

لإسلام ولاً ليسلام، هو واحد الدين براهيمي، أو كيما كايسميوه لي كايهدرو بلعربية سماوي، توحيدي، تيقول باللي كاين رب واحد ف لوجود هو الله، و عندو رسول ديالو هو محمد. لي عاش فلقرن سابع ديال لميلاد . لإسلام هو دين زّاوج ف لعالم من حيت شحال من واحد متبًعو، واللي عددهم تقريبا حسب لإحصائيات ديال 2020 تقريبًا واحد 1.9 مليار مسلم فلعالم (24.8 من ناس د لعالم).[1] الناس اللي متبعين لإسلام تيتسمًاو مسلمين، وهوما أغلبية د السكان ف 49 بلاد. لكتاب لمقدًس فلإسلام هو لقرآن، و اللي تيآمنو لمسلمين باللي هو لهضرة د الله اللي تنزلات على النبي محمد باش يقولها للناس.

مسلمين تيصلًيو فالجامع د دمشق ف 2003.

بدا لإسلام فلقرن 7 ميلادي فمكة[2]، و معا لقرن 8 ميلادي، لخلافة لأموية توسعات من إيبيريا ولا لأندلس فلغرب تال واد السند فشّرق. لعصر ذّهبي د لإسلام كايشير لواحد لحقبة لي تقليديا كاتبدا من لقرن 8 للقرن 13 ميلادي، فلوقيتة د لخلافة لعبّاسية، منين كان لأغلبية د لعالم لي تاريخيا كان إسلامي كان كايعيش ازدهار علمي واقتصادي وثقافي.[3]

لإسلام عنده خمس اركان؛ و اللي هما: الشهادة و الصلا و الزكا و صوم رمضان و الحج (يلا كانت عند الواحد الصحة والفلوس ليه). وكينقاسم ل جوج مداهب كبيرة تحاربات بيناتها لي هي لمدهب سّني ومدهب شّيعي. ؤ سنة كتمثل 90٪ من لإسلام حيت هو لمذهب الرئيسي، وكاين مداهب صغيرة ف كل واحد من هاد جوج مداهب.

تاريخعدل

 
فقرة مازالا خاوية ولا ناقصة:
هاد لفقرة مازالا خاوية ولا ناقصة، زعم باش تبدّل فيها و نزيدو نكبّروها


عيون لكلامعدل

  1. ^ "Religious Composition by Country, 2010-2050 | Pew Research Center". web.archive.org. 2020-11-12. تطّالع عليه ب تاريخ 2022-03-04.
  2. ^ Watt, William Montgomery (2003). Islam and the Integration of Society. Psychology Press. p. 5.
  3. ^ Saliba, George. 1994. A History of Arabic Astronomy: Planetary Theories During the Golden Age of Islam. New York: New York University Press. ISBN 0-8147-8023-7. pp. 245, 250, 256–57.
  تقدر تزيد شوف بزاف د صور و معلومات ديال Islam ف ويكيميديا كومنز.
 
هادي زريعة ديال مقالة خاصها تّوسع. تقدر تشارك ف لكتبة ديالها.