سلمان رشدي


سلمان رشدي (مزيود ف 19 يونيو 1947) كاتب ؤ روائي بريطاني ميريكاني من أصل هندي. لأعمال ديالو مبازية على لواقعية سّحرية ؤ تّعاويد تّاريخي، ؤ كاتهضر على لعلاقة، ؤ نّشيقاقات ؤ لميڭراج مابين لعالم شّرقي ؤ لعالم لغربي، ؤ لقيصاص ديالهوم كيطراو ف لهند.

سلمان رشدي
سلمان رشدي
معلومات عامة
زيادة 19 يونيو 1947 (75 عام)
مومباي (الراج البريطاني)
لجنسية لميريكان (2016–)
نڭليز (1964–)
لحرفة كتاتبي، روائي، كاتب مقالات، سيناريست، كاتب للأطفال و مومتيل
لّوغات لي كيعرف نڭليزية
لفاميلة
لواليد Anis Ahmed Rushdie
شريك Clarissa Luard (1976–1987)
ماريان ويغينز (1988–1993)
Elizabeth West (1997–2004)
بادما لاكشمي (2004–2007)
لولاد Zafar Rushdie
Milan Rushdie
معلومات خرى
لأعمال
ستيل واقعية سحرية
تأتر ب إيتالو كالفينو، فلاديمير نابوكوف، كريستوفر هيتشنز و غابرييل غارثيا ماركيث
سّيت رّسمي https://www.salmanrushdie.com
لجوايز
IMDB: nm0750723 Allocine: 35474 Rottentomatoes: celebrity/salman-rushdie Allmovie: p62158 TCM: 553243 Metacritic: person/salman-rushdie TV.com: people/salman-rushdie
Facebook: salmanrushdieauthor Twitter: salmanrushdie Musicbrainz: 0ca17bb6-78e4-4f0c-bd0c-ba8457b77835 Discogs: 437892 Modifica els identificadors a Wikidata

لكتاب تّاني ديال رشدي، ب عنوان "ولاد نص لّيل" Midnight's Children ربح جايزة بوكر ف 1981. رّواية رّابعة ديالو "لأيات شّيطانية" (1988) كانت مصدر ديال جادال، ؤ تسببات ف حتيجاجات بين لمسلمين. رشدي تعرّض ل تهديدات ب لقتل بسباب هاد لكتاب، ؤ خرجات فتوة ب لقتل ديالو من طاراف أية الله خوميني، لي كان لقايد لأعلا د إيران ف 1989. لحوكومة لبريطانية موراها دارت رشدي تحت حماية د لبوليس.

سلمان رشدي خدا بزاف د لجوايز على لأعمال لأدابية ديالو، ؤ ف 2008 كلاصاتو مجلة تايمز ف رتبة 13 ف ترتيب أحسن لكتاب لبريطانيين من 1945. من عام 2000، ولا ساكن ف لميريكان، ؤ كان ؤستاد جامعي ف جامعة إموري ف ولاية جورجيا.

ف 12 غشت 2022، ف لوقت لي كان كيلقي محاضرة ف نيويورك، تعرّض ل محاولة غتيال لي تّطعن فيها بزاف د لمرات ف عنقو ؤ سدرو، ؤ تّنقل فيساع ل سبيطار محلي باش يتعالج.[1]

عيون لكلامعدل

  1. ^ "Autor Salman Rushdie auf Bühne angegriffen" (ب لالمانية). 12 غشت 2022.
 
هادي زريعة ديال مقالة خاصها تّوسع. تقدر تشارك ف لكتبة ديالها.