لبوت ؤلا لبوت د أنتيرنيت ؤلا لبوت د لويبنّݣليزية Internet bot ؤلا Web bot ؤلا Bot) هوّا پروݣرام مديور باش يطمّت عطاشات ف أنتيرنيت يعني يخليها تّدار ؤطوماتيكياً بلاصت مايديرها بنادم. هاد لعطاشات عادةً كيكونو حوايج لي يقدر يديرهوم بنادم، بحال جمع لمعلومات ؤ لمصيفطة د ميساجات، ولاكين كيكونو كتار ؤ غادي يشدو وقت بزاف، ؤلا مملين بزاف.

رّمز ديال لبوتات ف ويكيپيديا ب دّاريجة

لبوت هنا كيلعب نفس دّور ديال بنادم، يعني كيكون هوّا لكليان ف لموضيل كليان سيرڤور. لعطاشات لي كيطمّتهوم لبوت ف لعادة كيكونو بساط ؤ كيتعاودو ب نفس طّريقة، ؤ كيتدارو ب سرعة كبيرة لي كاتفوت ب واهلي سّرعة د بنادم. أكتر نوع د لبوتات لي مستعمل كيتسمّا رّتيلة لي كيدوز على عاداد كبير د صّفحات ف لويب باش يجمع ؤ يحلل ؤ يصنف معلومات منها. نّص ديال طّرافيك د لويب جاي من بوتات.[1]

كاينين طرقان مختالفين باش سّيرڤورات كيحدو لخدمة د لبوتات. كاين منهوم لي كيستعملو فيشي robot.txt لي كيكونو فيه لقواعد لي خاص يلتازم بيها لبوت ف داك سّيرڤور. أي بوت لي ماكيحتارمش دوك لقواعد يقدر يتّبلوكا. كاينين بوتات لي "ضريّفين" بحال رّتيلات، ؤ كاينين بوتات لي "خايبين" بحال لي كينشرو معلومات زائفة ؤلا كيحطو ميساجات ديال سّپام (بحال إعلانات ماشي مرغوب فيها)، ؤلا كيكونو ݣاع فيهوم ڤيروسات.[1]

عيون لكلامعدل

  1. ^ a b زيفمان, إݣال (24 يناير 2017). "Bot Traffic Report 2016". Incapsula. تطّالع عليه ب تاريخ 3 غشت 2022.
 
هادي زريعة ديال مقالة خاصها تّوسع. تقدر تشارك ف لكتبة ديالها.